مجلة نفس

النساء أكثر مسامحة

وجدت الدراسة التي أجرتها جامعة كيس ويسترن ريزيرف بدعم من مؤسسة جون تمبلتون والتي نشرت في صحيفة الشخصية وعلم النفس الاجتماعي أن الرجال يجدون المسامحة صعبة أكثر من النساء ولكن يمكن إغلاق هذه الفجوة عندما يتطور تعاطف الرجال نحو المسيء من خلال فهمهم له واعتبار أن بإمكانهم التصرف بطريقة مشابهة.

 

كان هذا الاختلاف بين الجنسين نتيجة ثابتة في سبع دراسات عن هذا الموضوع. فقد استخدم الباحثون حالات افتراضية لدراسة القدرة على المسامحة. وكان كلا الجنسين يميلون للمسامحة أكثر عندما يكون بإمكانهم فهم المسيء. هذا التعاطف يجعل الإساءة تبدو أقل خطرا وسهلة الفهم  وينتج عنها شعور الناس بأنهم شبيهين لأولئك المسيئين. ويرى الباحثون أن النساء تعلمن منذ الصغر أن يكنّ أكثر تعاطفا وأن تكون الأولوية لديهم لبناء العلاقة لا لفقدها.

 

ووجدوا أيضا أن هذه القدرة على فهم المسيء ومسامحته في النزاعات الداخلية تربط هذه المواقف بأحداث الحادي عشر من سبتمبر. فعندما يتصور الناس حكومتهم ترتكب أفعالا مشابهة لأولئك الإرهابيين يكونون أقل رغبة في الثأر. فمثلا، لم يكن في اعتقادهم أنه يجب قتل المرتكبين أو أن تنفذ بحقهم عقوبة الإعدام وكانوا يدعمون المفاوضات والمساعدات الاقتصادية.

 

 

المصدر

فريق التحرير

أول مجلة الكترونية تهتم بنشر ثقافة علم النفس بجميع فروعه في العالم العربي.

اضف تعليق

أول مجلة الكترونية تهتم بنشر ثقافة علم النفس بجميع فروعه في العالم العربي، لغتنا العربية تعكس نطاق انتشارنا، نسعى لخدمة المجتمعات العامة والخاصة، المنظمات الحكومية والشركات التجارية.

اقراء المزيد …