مجلة نفس

كيف ومتى تناقش مسألة التبني مع طفلك

استعد لأسئلة عامة ومحادثات هامة

 

في أول عامين من عمر الطفل يجب أن يسمع كلمة “تبني” دائما حتى قبل أن يعرف معناها. لا نريد أن يكون لديه ذكرى تحديداً لليوم الذي علم فيه أنه متبنى. وكما نعلم، يحب الأطفال سماع القصص عنهم، وإحدى هذه القصص كيف أصبحتم عائلة.

 

يحتفظ العديد من العائلات المتبنية بصورة لهم مع الأم المنجبة قبل الإنجاب. حتى قبل أن يتكلم الطفل دعيه يرى هذه الصورة ويرى المرأة التي ربته في بطنها واختارتكم كي تكونوا عائلته إلى الأبد.

 

من سن العامين حتى أربعة أعوام استعدي لسؤال، “هل كبرت في بطنك؟” أخبريه أن أمه التي أنجبته أعطته للتبني بدافع الحب، لذلك يجب أن تكون علاقتكم مع العائلة المنجبة جيدة وقائمة على الحب.

 

في سن عشر سنوات وما فوق، يحتاج الأطفال تفاصيل أكثر عن مسألة تبنيهم، ومنع المعلومات عنهم يهدد قدرتك في بناء علاقة ثقة خلال هذه السنوات التكوينية.

 

دعيه يعرف أنه يحتاج فقط لمشاركة المعلومات التي يرتاح لها، اشرحي له أن إخبار الناس بنسخة محسّنة من القصة ليس كذبا ولكن هناك فرق بين السرية والخصوصية.

 

أخيرا من المهم أن تبيني للأطفال أنك تستمتعين بسرد كيف أصبحتم عائلة فيصبحوا فخورين بقصة تبنيهم ويشعروا بالثقة.

 

المصدر

 

فريق التحرير

أول مجلة الكترونية تهتم بنشر ثقافة علم النفس بجميع فروعه في العالم العربي.

11 تعليق

أول مجلة الكترونية تهتم بنشر ثقافة علم النفس بجميع فروعه في العالم العربي، لغتنا العربية تعكس نطاق انتشارنا، نسعى لخدمة المجتمعات العامة والخاصة، المنظمات الحكومية والشركات التجارية.

اقراء المزيد …