مجلة نفس

عارضات الأزياء تواجهن استغلالا روتينيا ومشاكل في الصحة العقلية

يبيّن تقرير حديث من منظمة موديل ألليانس أن ما يقارب من 30% من عارضات الأزياء يتم التحرّش بهن جنسيا، وعندما تخبر البعض منهن الوكالة بهذا التحرش، يتم تجاهل الشكوى.

 

وهناك قصص كثيرة عن المصورين الذين يعتدون على عارضات الأزياء الشابات. وقد عملت نيكي دوبوز عارضة الأزياء السابقة مع عضو مجلس ولاية كاليفورنيا مارك ليفين على مشروع قانون يخاطب الحاجة إلى الحماية والمعايير الصحية في مواقع عمل صناعة عروض الأزياء. ولكن للأسف لم تتم الموافقة على المشروع.

 

يعتقد الناس أن عروض الأزياء ترتبط بأسلوب حياة الرفاهية ولكن العمل في هذه الصناعة له أثر على الصحة العقلية. فقد أثبتت الدراسات في العقد الماضي أن عارضات الأزياء يعانين من اضطرابات نفسية ولا تعشن حياة مريحة مقارنة بالمهن الأخرى.

 

هناك حركة تغيير تنشأ استجابة لهذه المشاكل. تناضل دوبوز وأخريات غيرها لخلق مستقبل تؤدي فيه العارضات عملهن في بيئة آمنة بدون القلق بسبب الاستغلال، واضطرابات الأكل وقضايا الصحة العقلية.

 

 

المصدر

 

المؤلف: الدكتور روبرت ت. موللر، أستاذ علم النفس في جامعة يورك ومؤلف كتاب الصدمة والعميل الاجتنابي

فريق التحرير

أول مجلة الكترونية تهتم بنشر ثقافة علم النفس بجميع فروعه في العالم العربي.

6 تعليقات

أول مجلة الكترونية تهتم بنشر ثقافة علم النفس بجميع فروعه في العالم العربي، لغتنا العربية تعكس نطاق انتشارنا، نسعى لخدمة المجتمعات العامة والخاصة، المنظمات الحكومية والشركات التجارية.

اقراء المزيد …