مجلة نفس

زيادة الضغط العصبي في الأب يؤدي إلى تغيـُّـرات في نمو أدمغة ذريته

تمكن فريق من الباحثين بقيادة عالمة الأعصاب “Tracy Bale” من جامعة “Maryland“، من عزل آليات وراثية حاسمة تفيد بوجود علاقة بين تعرض الأب للضغط العصبي وتعرض أدمغة ذريته لاضطرابات نمو.

 

ففي دراستهم التي تم إجراءها على الفئران وجد الباحثون أن ذكور الفئران البالغة الذين يعانون من فترات مزمنة من الضغط العصبي الخفيف لديهم ذرية ذات استجابة منخفضة للضغط العصبي، وقـدّ تمكن الباحثين من عزل آلية انخفاض ردّ الفعل هذا، ووجدوا أن الحيوانات المنوية للأب قـدّ أبدت تغيـُّـرات في مادة وراثية مهمة تعرف باسم “microRNA” لها تأثير بالغ على نمو الجنين.

 

ففي داخل الجهاز التناسلي الذكري، يقوم “بربخ الرأس (caput epididymis)”– وهو المكان الذي تنضج فيه الحيوانات المنوية – بإطلاق حويصلات صغيرة مليئة بتلك المادة الوراثية التي يمكنها أن تندمج بالانصهار في الحيوانات المنوية فتغير من حمولتها الموجهة إلى البويضة، وبذلك يستجيب “بربخ الرأس” لشعور الأب بالضغط العصبي من خلال تغيير محتوى هذه الحويصلات. وهذا يشير إلى أنه حتى التحديات البيئية البسيطة يمكن أن يكون لها تأثير كبير على نمو ورُبــّـمــَــا صحة الذرية القادمة.

 

وتخلص الدراسة إلى أنه من خلال معرفة المزيد عن روابط الصلة ما بين تعرُّض الأب للضغط العصبي من جانب ومخاطر إصابة ذريته بالأمراض من جانب آخــر، يصبح بمقدورنا أن نفهم، وأن نتتبع، بل وحتى أن نمنع، بشكل أفضل، وقوع مثل تلك الاضطرابات المرضية.

 

المصدر

 

 

فريق التحرير

أول مجلة الكترونية تهتم بنشر ثقافة علم النفس بجميع فروعه في العالم العربي.

6 تعليقات

أول مجلة الكترونية تهتم بنشر ثقافة علم النفس بجميع فروعه في العالم العربي، لغتنا العربية تعكس نطاق انتشارنا، نسعى لخدمة المجتمعات العامة والخاصة، المنظمات الحكومية والشركات التجارية.

اقراء المزيد …